منبربريس

بعض وصفات الطبخ في برامج إذاعية وتلفزيونية وكأننا نعيش في مجتمع الترف والبدخ

م فا25 سبتمبر 2023آخر تحديث : منذ 9 أشهر
م فا
سياسة
بعض وصفات الطبخ في برامج إذاعية وتلفزيونية وكأننا نعيش في مجتمع الترف والبدخ

منبر بريس/حليمة انفينيف اللوزي

بعض وصفات الطبخ في برامج إذاعية وتلفزيونية وكأننا نعيش في مجتمع الترف والبدخ؟!!

كما لا يخفى على الجميع أنه يوميا تبث برامج إذاعية وتلفزية تهتم بالاسرة والمجتمع بفقرات مختلفة ومتنوعة ومن بين هذه الفقرات فقرة مخصصة للمطبخ،يتم من خلالها تقديم وصفات مجربة من طرف مستمعات او مشاهدات او مذيعة البرنامج نفسها،لكن ما يثير الدهشة في هذه الفقرة أنه يتم إعطاء وصفات بمكونات تكاد تكون خيالية سواء من ناحية تواجدها بالأسواق أو أثمنتها الباهضة،مع العلم أن المواطن المغربي يعيش في السنوات الأخيرة موجة غلاء قاسية أرغمته على تناول وجبات جد جد رخيصة هذا إن أمكن،وما يزيد من غرابة الأمر أن المتدخلات يتعمدن قول جملة أن مكونات الوصفة متواجدة بكل بيت مغربي وعند ذكر الأسماء تجدها من ضرب الخيال مثل الفواكه الجافة كاللوز والجوز والفستق(البيسطاش)او تكون مكونات الوصفة تحتوي على فواكه البحر ك “القمرون”والمحار وانواع الاسماك الغالية الثمن!!والسؤال الذي لم استطع الإجابة عنه شخصيا هل المتدخلات يعيشن بالمغرب ام أنهم مجرد مقيمات مؤقتا به؟؟!!لأنه مجرد ذكر مكونات ومقادير الوصفة يجعلك تشعر بالغيض والفيض منها فعوض تقديم وصفات تكون بمقدور المواطن الضعيف من أجل مساعدته على مواكبة موجة الغلاء القاهرة ،وبالتالي تقديم خدمة ذات منفعتين الاستفادة معنويا وماديا،فهن يعمدن إلى التباهي بمكونات الغرض منها فقط التعبير أن وضعيتهن المادية”فوق فگيك”كما يقول المثل المغربي،فمثل هذه السلوكات لا توحي بأن المواطن المغربي يعاني من غلاء الاسعار وغلاء المعيشة وإنما يوحي بأن المغاربة يملكون القنديل السحري وكل أحلامهم مجابة وأن” العام زين” فالإعلام المغربي يجب أخذ هذه الامور على محمل الجد والتي تدخل ضمن خانة السهل الممتنع” ماشي غير أجي يا فم وقول”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

Ad Space
الاخبار العاجلة